تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، توج الشيخ أحمد بن حمد بن سيف الشرقي الزورق البريطاني 8 بلقب الجولة الختامية الأولى من بطولة العالم للزوارق السريعة «إكس كات» بجائزة الفجيرة الكبرى، والتي شارك فيها 9 زوارق من الإمارات وبريطانيا والكويت وإيطاليا والسويد، وبلغت مسافة السباق 14 لفة.

وتمكن الزورق البريطاني بقيادة سكون وليامس ومارتن كتمبيلا من حسم لقب السباق عن جدارة واستحقاق، بعد أن قطع المسافة بزمن قدره 40:27:58 دقيقة، ليواصل تصدره للسباق ويقترب كثيراً من حسم لقب سباق الزوارق السريعة إكس كات وبفارق مريح عن صاحب المركز الثاني في الترتيب العام زورق فزاع، بقيادة الثنائي نادر بن هندي وعارف الزفين، وكان زورق «فزاع» في طريقه لنيل المركز الثاني في سباق الأمس، إلا أن تعرض الزورق لعطل مفاجئ في كنترول القيادة حال دون إتمامه السباق لينسحب مع اكتمال الدورة الحادية عشرة، تاركاً المركز الثاني لزورق الشارقة، الذي يشارك للمرة الأولى في سباق الزوارق السريعة، بقيادة ميخائيل كوتوف وديمتري فاندي، وحل ثالثاً الزورق الإيطالي بقيادة الأخوين روزاريو وجسيبى دي كولا.

إشادة
بدوره أشاد الشيخ أحمد بن حمد بن سيف الشرقي بالسباق، مهنئاً الفائزين بألقاب سباق السرعة والسباق الرئيس الأول، الذي أقيم، أمس السبت، موجهاً الشكر لسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة راعي جائزة الفجيرة لسباق الزوارق السريعة فئة الإكس كات، لافتاً إلى أن الفجيرة نجحت في التنظيم، وننتظر أن يتواصل النجاح خلال الجولة الختامية الكبرى من سباق الزوارق السريعة «إكس كات».

حضور
شهد سباق الجولة الختامية الأولى الدكتور رفائيل كويلي رئيس الاتحاد الدولي للرياضات البحرية، والخبير البحري أحمد إبراهيم المدير التنفيذي لنادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية رئيس لجنة الزوارق السريعة بالاتحاد الدولي، وجمهور غفير قدر بنحو قدر بنحو أكثر من 7000 متفرج تابع السباق بكورنيش إمارة الفجيرة، حيث تزامن السباق مع احتفالات الدولة بعيد الاتحاد 52 لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتقام، اليوم الأحد، الجولة الختامية الثانية من سباق الزوارق السريعة لفئة الإكس كات، وذلك عند الساعة الثالثة عصراً، ويسبقها صباحاً سباق السرعة لأفضل زمن.

أجواء
بدوره هنأ أحمد إبراهيم المدير التنفيذي لنادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية أبطال سباق الجولة الأولى من جائزة الفجيرة الكبرى، مشيراً إلى أن السباق أقيم في أجواء رائعة، معرباً عن أمله في أن يكون الزورق جاهزاً لسباق اليوم الختامي ولكي يحافظ على مكانه بين زوارق المقدمة، كما أشاد بزورق الشارقة، الذي يشارك للمرة الأولى في السباق، بعد أن جاء في المركز الثاني، منوهاً بأن وجود زوارق تحمل علم الإمارات في مثل هذه السباقات دليل على نجاح البطولات، التي تنظم على مياه الإمارات، كما أشاد بمشاركة الزورق الكويتي، والذي أبلى بلاء حسناً في الجولة الأولى.

البيان